Arabic Dutch English French German Japanese Portuguese
FacebookTwitterDiggGoogle BookmarksLinkedinRSS Feed
< أسعار العملات : دولار أمريكى ** بيع:17.79 شراء 17.69 جنية إسترلينى ** بيع :24.185. شراء:23.885 يورو : بيع 21.291 شراء : 21.036ريال سعودى : بيع :4.743 شراء : 4.716 درهم إماراتى : بيع:4,843 شراء :4.843 دينار كويتى : بيع :58,991شراء :58.644

السبت, 19 تشرين1/أكتوير 2019 11:17

عن الفرق مابين (الملحمة) وبين (القصيدة الملحمية)

كتبه 

أحمد يوسف 

 

بين (الملحمة) الشعرية وبين (القصيدة الملحمية) فرق كبير وواسع جداً حسبما أرى.

وبداية: إن الملحمة إرثٌ رافدي/ سوري/ مصري تعود نشأته مكتوباً إلى مطلع الألف الثالث قبل الميلاد، وتلك الملاحم تناولت: أساطير الخلق وقضايا الوجود والحياة والموت عموماً، كما تناولت قضايا تجدد الطبيعة وخصبها.. وما إلى ذلك.

وقد عرف الاغريق فن الملحمة بعد ذلك بألفي عام تقريباً، فنقلوا نهجه العام من شرقنا هذا لكنهم غيروا في محمولاته تغييراً جذرياً اتفق مع ظروفهم التاريخية، إذ جاءت ملحمتا هوميروس: (الالياذة) عن حرب الإغريق على طروادة وتهديمها.. بينما جاءت ملحمته (الأوذيسة) عن عودة يوليسيوس أحد أبطال الالياذة إلى موطنه في بلاد الاغريق (ايتاكا).

وقد ادعى الغربيون أنهم هم وارثو الإغريق وفقاً لما عرف باسم (عصر النهضة) في أوربا وأسسه المفهومية إجمالاً، ولكن فن الملحمة اقتصر على عدد قليل من الأعمال الشعرية عندهم وأبرزها (الكوميديا الالهية) لدانتي في القرن الرابع عشر الميلادي ثم (الفردوس المفقود) للانكليزي جون ملتون الذي عمي فكتب ذلك العمل الشعري.

أما نحن العرب المعاصرين فإننا حين تلقينا (صدمة الحداثة) تولد عند شعراء حداثتنا مفهوم (القصيدة الملحمية) وجرى تشكيلها في صياغة شكلية ومضمونية فنية تستجيب للتحديات التي طرحتها الحداثة علينا كشرق متخلف.

وهكذا جاء مصطلح (القصيدة الملحمية) المختلف عن مصطلح (الملحمة) سواءٌ في التشكيل البنائي أم في الأسلوب الفني والدلالي وفي الاستهدافات العامة إجمالاً.

وعموماً، لاأعرف إن كان هذا المصطلح قد ولد قبلاً في الغرب فنقله شعراؤنا نقلاً جاهزاً ثم طوروا دلالته وفق احتياجاتهم التعبيرية، أم إنه مصطلح تولّد عندنا منذ منتصف القرن الماضي.. وهذا ميدان بحث آخر.

أمّا ما يهمنا هنا فهو إيضاح الأصول والفروق بين (الملحمة) عموماً وبين (القصيدة الملحمية) على وجه التخصيص.

وسائط

المزيد من الاخبار

حمى

حمى

بقلم / عشتار الشمري
(الشارقة الدولي للكتاب 38) يناقش دور الرواية في رصد المشاهد الإنسانية

(الشارقة الدولي للكتاب 38) يناقش دور الرواية في رصد المشاهد الإنسانية

خلال جلسة استضافت الروائيتين العراقية أنعام كجه جي والروسية الأمريكية بولينا سايمونز "الشارقة الدولي للكتاب 38" يناقش دور الرواية في رصد المشاهد الإنسانية
محمد البريكي و محمّد السكران يحملان جمهور الشارقة الدولي للكتاب على متن القصيدة

محمد البريكي و محمّد السكران يحملان جمهور الشارقة الدولي للكتاب على متن القصيدة

خلال أمسية تحولت إلى سجال بين الشاعرين محمد البريكي و محمّد السكران يحملان جمهور الشارقة الدولي للكتاب على متن القصيدة
(جائزة الشارقة الدولية لمناصرة ودعم اللاجئين) تبدأ استقبال الترشيحات للعام 2020 وتتوسع في أفريقيا

(جائزة الشارقة الدولية لمناصرة ودعم اللاجئين) تبدأ استقبال الترشيحات للعام 2020 وتتوسع في أفريقيا

تستقبل الترشيحات مباشرة عبر الموقع الالكتروني للمؤسسات العاملة في آسيا وأفريقيا

الأربعاء, ۱۳ تشرين۲/نوفمبر ۲۰۱۹
الأربعاء, ۱۵ ربيع الأول ۱۴۴۱