Arabic Dutch English French German Japanese Portuguese
FacebookTwitterDiggGoogle BookmarksLinkedinRSS Feed
< أسعار العملات : دولار أمريكى ** بيع:17.79 شراء 17.69 جنية إسترلينى ** بيع :24.185. شراء:23.885 يورو : بيع 21.291 شراء : 21.036ريال سعودى : بيع :4.743 شراء : 4.716 درهم إماراتى : بيع:4,843 شراء :4.843 دينار كويتى : بيع :58,991شراء :58.644

الخميس, 16 أيار 2019 09:08

اللجنة الدولية لحقوق الإنسان: نتائج معركة إدلب تقع على عاتق تركيا

كتبه 

 

أشار مفوّض الشرق الأوسط للّجنة الدولية لحقوق الإنسان السفير الدكتور هيثم ابو سعيد في حديث لوكالة الأنباء الدولية لحقوق الإنسان أن معركة إدلب في سوريا ما كانت لتقع لو إلتزم الفريق التركي بالبنود التي وقّع عليها مع الطرف الروسي في "سوتشي"، وعليه فإن المُسألة الأولى تقع على عاتقه وهو العارف القرار السوري الروسي وجوب تحرير كل الأراضي السورية التي ما زالت تقع تحت سيطرة المجموعات المسلحة. وأمل السفير ابو سعيد حلّ هذه القضية بالدبلوماسية وان تتدخل تركيا لدى تلك المجموعات وسحبها من الشمال كما وعدت، بالإضافة الى وقف عملية تهريب السلاح لهم واللعب على وتيرة الأحداث الإقليمية وحسم موقفها تجاه النزاعات في سوريا. وتمنى السفير ابو سعيد على الجيش السوري وحلفائه أن يتجنبوا المناطق الآهلة بالسكان المدنيين وتحييدهم من القصف الذي قد يودي بحياة الأبرياء مما تبقّى من أطفال ونساء ولم يخرجوا من مناطق النزاع، كما حذّر المجموعات من التمادي في أخذ السكان رهائن ودروع بشرية والتهديد بإستعمال مواد منافية للقانون الدولي بُغية لصقها بالجيش محاولا تسجيل نقطة في هذا السياق، وهو الذي قام بذلك منذ "خان العسل" مروراً بالغوطة الشرقية.International Human Rights Commission: The consequences of the Battle of Idlib lie with Turkey The Middle East Commissioner for the International Human Rights Committee, Ambassador Haitham Abu Said, told the International News Agency for Human Rights that the Battle of Idlib in Syria would not have happened if the Turkish team had complied with the terms it had signed with the Russian side in –“Sotchi”,  The first is to be aware of the Syrian-Russian decision to liberate all Syrian territory that is still under the control of the armed groups.Ambassador Abu Said hoped that the issue would be solved by diplomacy and that Turkey would intervene with these groups and withdraw them from the north as promised. In addition, they would stop the process of smuggling weapons to them and play at the pace of regional events and resolve their position on the conflicts in Syria.Ambassador Abu Said hoped that the Syrian army and its allies would avoid civilian areas and neutralize the bombardment that could lead to the deaths of innocents, the remaining children and women, and did not leave the conflict zones. The groups also warned against taking people hostage and human shields and threatening to use materials contrary to international law In order to paste them into the army trying to score a point in this context, which has done so since "Khan Asal" through the eastern Guta. 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
آخر تعديل على الخميس, 16 أيار 2019 09:11

وسائط

المزيد من الاخبار

الأربعاء, ۲۲ أيار ۲۰۱۹
الأربعاء, ۱۷ رمضان ۱۴۴۰