Arabic Dutch English French German Japanese Portuguese
FacebookTwitterDiggGoogle BookmarksLinkedinRSS Feed
< أسعار العملات : دولار أمريكى ** بيع:17.75 شراء 17.65 جنية إسترلينى ** بيع :21.979. شراء:22.722 يورو : بيع 21.234 شراء : 21.035ريال سعودى : بيع :4.733 شراء : 4.704 درهم إماراتى : بيع:4,832 شراء :4.805 دينار كويتى : بيع :58,872شراء :58.472

الثلاثاء, 10 نيسان/أبريل 2018 14:22

مصر وقبرص تبحثان التحديات فى شرق المتوسط

كتبه 

 

 

أكد سامح شكري، وزير الخارجية، متانة العلاقات بين مصر وقبرص، حيث تجمعهما أواصر تاريخية ممتدة تنعكس على مجالات التعاون السياسية والاقتصادية والعسكرية والثقافية، فضلًا عن التقارب بين شعبيّ البلدين اللذين تجمعهما ثقافة متوسطية واحدة.

 

كما أعرب "شكري"، عن تطلع مصر إلى زيارة الرئيس القبرصى "نيكوس أناستاسيادس" فى إطار فعاليات "أسبوع إحياء الجذور" للجاليات المصرية اليونانية والقبرصية المقرر عقده بالإسكندرية وشرم الشيخ في الفترة من 30 أبريل إلى 6 مايو 2018.

 

جاء ذلك خلال لقاء شكري بنظيره القبرصي نيكوس خريستودوليديس، حيث استعرض شكري التطورات الداخلية في مصر وآخرها الانتخابات الرئاسية الأخيرة، مع إبراز أن حجم المشاركة الشعبية في الانتخابات الرئاسية فى الداخل والخارج كان بمثابة دليل على ثقة الشعب المصرى فى الرئيس، ودعوته لاستكمال مسيرة إصلاح الدولة ومؤسساتها.

 

وفيما يتعلق بالعلاقات المصرية الأوروبية، أكد وزير الخارجية التزام مصر بالإطار التعاوني القائم بين شمال وجنوب المتوسط، وكذلك تمسكها بالمرجعيات التعاقدية المنبثقة عن مسار التعاون الأوروبى المتوسطي منذ تدشين عملية برشلونة عام 1995 بمساراتها السياسية والاقتصادية، والتي راعت منذ بدايتها خصوصية علاقات التعاون بين ضفتىّ المتوسط لتعزيز الأمن والاستقرار وتحقيق المصالح المتبادلة.

 

من جانبه، أحاط الوزير القبرصي شكري بالتحديات الأمنية التي تواجه بلاده في التنقيب عن الغاز في مياهها الإقليمية، كما ناقش الجانبان سبل تعزيز التعاون في مجال الطاقة، فضلًا عن متابعة مشروعات التعاون الثنائي في مجالات الزراعة والتعليم والتصنيع، كما تطرق الوزيران إلى الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، وفِي مقدمتها القضية الفلسطينية والأزمة السورية والأوضاع في ليبيا، بالإضافة إلي القضية القبرصية.

 

وأكد وزير الخارجية القبرصي حرصه على إتمام الزيارة في هذا التوقيت كأول وزير أوروبي يزور مصر عقب إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية لتهنئة الرئيس السيسي، ونقل تهنئة الرئيس القبرصي له، معبرًا عن تثمين بلاده للعلاقات مع مصر التي تعد شريكًا أساسيا لقبرص علي كافة المستويات، معربًا عن ارتياح بلاده للمستوي الحالي من العلاقات التي شهدت دفعة غير مسبوقة خلال السنوات الأخيرة، خاصة في أعقاب أول زيارة رسمية يجريها رئيس مصري إلى قبرص في نوفمبر 2017. 

 

كما أشار الوزير القبرصي إلى أنه من المتوقع أن تشهد العلاقات الثنائية المزيد من التقدم والتطوير خلال المرحلة المقبلة، سواء علي المستوى الثنائي أو من خلال آلية التعاون الثلاثي التي تجمع مصر وقبرص واليونان والتي تعد أول آلية للتعاون الثلاثي يتم تأسيسها في المنطقة.

وسائط

المزيد من الاخبار