Arabic Dutch English French German Japanese Portuguese
FacebookTwitterDiggGoogle BookmarksLinkedinRSS Feed
< أسعار العملات : دولار أمريكى ** بيع:17.79 شراء 17.69 جنية إسترلينى ** بيع :24.185. شراء:23.885 يورو : بيع 21.291 شراء : 21.036ريال سعودى : بيع :4.743 شراء : 4.716 درهم إماراتى : بيع:4,843 شراء :4.843 دينار كويتى : بيع :58,991شراء :58.644

الأربعاء, 20 أيلول/سبتمبر 2017 08:47

كردستان تعيد حر ب صفين

كتبه 

 

سلام محمد العامري

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

قال أمير المؤمنين, لولده الحسن عليهما:" قائل لابنه الحسن (عليهما السلام) : «لا تدعونَّ إلى مبارزة ، وإن دُعيت إليها فأجب، فإنّ الداعي إليها باغ، والباغي مصروع". 

يتحدث لنا التأريخ, عن دولة الخلافة الراشدة, فقد وقع اختيار المسلمون وبيعة بالإجماع, على خلافة علي بن أبي طالب, عليه السلام, المعروف بعدالته وفكره النَيِّر, بشهادة كل الصحابة, وقد كان معاوية بن أبي سفيان, والياً على بلاد الشام.

بعد واقعة الجمل, التي راح ضحيتها كثيرا من الدماء, أظهر معاوية والي الشام عصيانه, على الخلافة مركز الحكم, متخذاً من مقتل الخليفة الذي ولّاه, وإظهار حلمه بتسنم الخلافة, عن طريق التمرد وعدم المبايعة, فقام علي بن طالب عليه السلام, بإرسال كتاب لوالي الشام, مفاده درء الفتنة, وأخذ البيعة منه وأهل الشام قاطبة, فما كان من معاوية بن أبي سفيان, إلا أن يجمع الناس في صلاة جامعة, حاثاً هممهم وشحذ روح النخوة, للمطالبة بدم عثمان بن عثمان, فأجابوه لذلك وبايعوه عليه, لتدور رحى معركة ضروس, دامت بين شهر صفر عام 37هجرية, إلى رمضان عام 38 هجرية, انتهت بعملية تحكيم.

لم تكن تلك المعركة" صفين" مفاجئة, فقد سبقتها مفاوضات بين الطرفين, وقد قال علي بن أبي طالب(ع), في أحد كتبه لمعاوية:" إن الناس قد قتلوا عثمان, بغير مشورة مني, وبايعوا لي على مشورة منهم واجتماع, فبايع وفد إلَيَّ, في أشراف أهل الشام", إلا أن معاوية أبى إلّا الرفض, والمطالبة بتسليم قَتلةِ عثمان.

إنَّ ما يمر به عراقنا الحبيب, بمسألة استفتاء إقليم كردستان, والأمثلة "تُضرب ولا تُقاس", كما يقول المثل العربي, حيث الحكومة الاتحادية في بغداد, المنتخبة من قبل الشعب, وما رئيس الإقليم, إلا والي لإدارة الإقليم الكردي, علية تأدية الولاء للحكومة الاتحادية, مقابل ميزانية حًددت بالاتفاق مع بغداد, وعليه حقوق من الواردات المحلية للإقليم, عليه تسليمها للمالية, لرفد الموازنة العامة.

انتهت معركة صفين, بالتحكيم بين الجيشين بشكل شخصي, بين عمر بن العاص وأبو موسى الأشعري؛ فهل سيخلع مفاوضو الحكومة الاتحادية, كما خلع ابو موسى الأشعري, علي بن أبي طالب, ويثبت مفاوضو كردستان, مسعود البارزاني, كما فعل عمر بن العاص؟

الأيام حُبلى بالأحداث, داعين الباري عَزَّ وجل, أن يرحم شعبنا بكل مكوناته, ويبعِدَ عنا كربلاء جديدة.  

           

 

 

وسائط

المزيد من الاخبار

كؤوسُ العاشقين..!

كؤوسُ العاشقين..!

وليد جاسم الزبيدي/ العراق
حول تعبير شعراء الصوفيه بقول (ليلي وسلمي) في بعض قصائدهم

حول تعبير شعراء الصوفيه بقول (ليلي وسلمي) في بعض قصائدهم

بقلم الكاتب الصحفي أحمد طه الفرغلي منسق عام اتحاد الكتاب المثقفين العرب بمحافظة اسيوط
أستراليا تبدأ تحقيقا في التحرش الجنسي بأماكن العمل

أستراليا تبدأ تحقيقا في التحرش الجنسي بأماكن العمل

بدأت أستراليا تحقيقا مستقلا بشأن التحرش الجنسي
اكتشاف 300 حفرية لآثار أقدام ديناصورات تعود إلى 120 مليون عام

اكتشاف 300 حفرية لآثار أقدام ديناصورات تعود إلى 120 مليون عام

اكتشفت بعثة أثرية دولية موقع حفريات يضم آثار أقدام
5 دول تصدر 70% من لاجئي العالم

5 دول تصدر 70% من لاجئي العالم

أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين،
حماس ترد بـ45 صاروخا على إسرائيل

حماس ترد بـ45 صاروخا على إسرائيل

ذكر موقع "والاه" العبري أن حركة حماس

الخميس, ۲۱ حزيران/يونيو ۲۰۱۸
الخميس, ۰۷ شوال ۱۴۳۹